اعلانات و روابط مفيدة


    Youtube

    الكسكسي بلحم الضأن.. طبق لا يغيب عن موائد الافطار في ليلة النصف من رمضان مميز

    يعتبر طبخ الكسكسي بلحم الضأن جزءا هاما من الموروث الغذائي والعادات والتقاليد في ربوع البلاد من شمالها إلى جنوبها، حيث يعد الطبق الرئيسي الذي لا يغيب عن موائد الإفطار في ليلة النصف من شهر رمضان المعظم. ولئن اختلفت طرق إعداد “الكسكسي” وتزيينه حسب الأذواق وعادات وتقاليد كل جهة الا انه يظل الاكلة المميزة لدى التونسيين خلال ليلة النصف من رمضان . وتنطلق الاستعدادات منذ الصباح لهذه الليلة بداية من الاسواق بالتبضع كل حسب مقدرته الشرائية والاستعداد لهذه الليلة لتنتهي أكلة الكسكسي على موائد الافطار . وتحافظ العائلة النابلية مثل بقية العائلات التونسية في كافة جهات الجمهورية على عادة الاحتفال بليلة النصف من شهر رمضان المعظم . وفي هذا الاطار قالت عدد من المواطنات في تصريح لديوان أف أم ان التحضيرات انطلقت منذ الصباح لاعداد طبق الكسكسي فيما شددن على أن هذه العادة لم يتخلى عنها التونسيون رغم ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء . وأشرن الى أنه يمكن اعداد الكسكسي بالخضر أو لحوم الدواجن ،عوضا عن لحم الأبقار أو الضأن و ذلك تماشيا مع القدرة الشرائية لكل مواطن .

    © 2017 Sj TheCool - Joomla Responsive Template. All Rights Reserved. Designed By SmartAddons.com

    Please publish modules in offcanvas position.